قبل ان يرحل اوباما

by Admin

hoa-politicalscene.com/invitation-1-hoas-friends48.html - قبل ان يرحل اوباما: The model of politics and the model of democracy are already designed in Washington / America.

hoa-politicalscene.com/invitation-1-hoas-friends48.html - قبل ان يرحل اوباما: The model of politics and the model of democracy are already designed in Washington / America.

محرك السياسة الامريكية ليس ديموقراطيا

من سيقود امريكا في المرحلة المقبلة؟

كلينتون ستكون اول امرأة ترأس الولايات المتحدة



كثير من الناس سعدوا باوباما عندما اتي الي الادارة الامريكية رئيسا وذلك لكونه اول رئيس امريكي اسود. وهؤلاء الناس لا يدرون بلاشك انه وكلما دخلت ادارة بلاد (اي بلاد) في حلقة شك داخلي او اقليمي او دولي كلما فكر ساستها او الذين يديرون الأمور السياسية فيها في الخلاص من ذلك بتوجيه الخارطة السياسية والمحرك السياسي الذي تعمل به البلاد باكلمه وجهة جديدة تثير وتؤثر في هذا العالم بتغيير الصورة او الاطار الرئاسي وتلك بلا شك وسيلة سياسية للخروج من حلقة ضيقة ما، ادخلتها السياسات السابقة فيها.

وتفكير مثل هذا لا يُخرج البلاد من مشاكلها الداخلية والدولية بلاشك، بل يبردها الي حين. وتشبه هذه الحالة حالة انسان لديه مشكلة عويصة تزعجه يفكر في ان يقضي عليها بزجاجة خمر وهو لا يدري انه ينومها فقط بهذه الزجاجة وعندما يصحو يجدها قد تفاقمت.

وعلي هذا الاساس فان تخدير المسائل السياسية في امريكا لم يكن بتناول زجاجة خمر بل بان جعلوا كامل المحرك السياسي يتحرك ويدور بالطريقة التي خططوا لها في ان يتولي الرئاسة امريكي أسود. ربما يسأل احد كيف يمكن ان يفعلوا ذلك وفي البلاد حزبان؟ والاجابة علي هذا السؤال هو ان وجود حزبين ليس دليلا حتميا علي الديمقراطية، فأي ديمقراطية هذه التي يديرها فقط حزبان؟

هذا بالاضافة الي انه يمكن ان توجد ميكانزم محددة بين الحزبين لادارة البلاد او تقسيم ادارة البلاد بينهما وهذا هو ما يدور علي الساحة السياسية الامريكية الانتخابية في كل دورة رئاسية.

هذا الأنموذج من الادارة السياسية لا يمكن ان نطلق عليه او نصفه بانه وليد شرعي لديمقراطية اللهم الا اذا كنا نريد ان نعصب عين الديمقراطية ونجعل الناس يتقبلون هذا الواقع علي اساس انه ديمقراطية... لان الديمقراطية الحقيقية هي محض يوتوبيا!

ربما هي محض يوتوبيا فقط في امريكا علي كل حال وهذا لاننا نجد مفارقة لهذه اليوتوبيا في الدول الاسكندنافية مثلا وحيث تشارك في المحرك السياسي احزاب عديدة تمثل الاطياف اليسارية واليمنية ويسار الوسط ويمين الوسط.

الا ان صورة من اليوتوبيا ربما تبدو هنا وذلك لان حزبين فقط يتبادلان السلطة من اليمين والاخر وفقما يسمي اليسار وهو ليس يسارا حقيقيا لانه احيانا يسعي الي التوازن مع او انتهاج بعض سياسات الحزب اليميني ليفوز بالانتخابات.

اما في امريكا فان الفترة الرئاسية الثانية التي تُعد ضمن مخطط مثل هذا النوع من السياسة الموصوفة بالديمقراطية قد تُعد ايضا فترة تدريب سياسي لرسم اطار آخر مماثل للرئاسة، وعلي هذا الآساس يمكن ان تتولي امرأة رئاسة امريكا في الفترة المقبلة لتكون اول امرأة في الرئاسة الامريكية، مثلما كان اوباما اول رئيس امريكي اسود. وتعرفون من هي تلك المرأة التي يتمّ تدريبها علي المستويات الرئاسية. هذه المسألة كانت واضحة منذ ان تم اختيارها لتشغل مقعد وزير الخارجية منذ 21 يناير 2009.

في الصورة اوباما مع الجالية السودانية بواشنطن


hoa-politicalscene.com/invitation-1-hoas-friends48.html - قبل ان يرحل #اوباما: During a human rights activity, #Obama preferred to take #Ramadan_Breakfast with the #Sudanese_community in #Washington.Invitation 1 HOAs Friends 48 - قبل ان يرحل #اوباما


يقول الخبر عن الصورة ان اوباما تناول افطار رمضان في اطار فعاليات احدي جمعيات حقوق الانسان وعندما توجه الي هناك اختار الطاولة التي تجلس حولها الجالية السودانية بدار السفارة في واشنطن.

اولا لم أفهم هذا الخبر اطلاقا وماذا يريد ان يقول؟

فهو يجمع بين احدي جمعيات حقوق الانسان ودار السفارة، فكيف يُعقل ذلك؟

اوباما ربما أراد ان يعبِّر عن تعاطفه مع القضايا السودانية. الا ان السؤال الذي غاب عليه او الذي يمكن ان يُطرح هنا هو كيف يستقيم ان تكون الجالية في دار السفارة؟ اللهم الا اذا كانت جالية الكيزان وهذا ما يبدو من الصورة (من الملابس فقط)... ليس هذا فقط بل كيف يمكن ان تكون احدي جمعيات حقوق الانسان في السفارة او ان تدعو لحفل طعام في دار نظام مصنف ارهابيا؟

الامر الآخر هو ان اوباما ضلّ طريقه تماما اذا كان يعتقد ان هؤلاء الذين يجلس بينهم هم فقط سودانيون (بدون اعتبار لاي طيف سياسي)، او اذا كان يعتقد ان الازياء التي ترتديها الفتيات هي زي قومي سوداني، او تمثل الزي القومي السوداني.





* You are here at Invitation 1 HOAs Friends 48 - قبل ان يرحل اوباما.

* Read the entry page at Sudanese Arabic Political Articles.

* Subscribe to the HOA Political Scene Newsletter & confirm your subscription to read interesting topics & get some useful electronic books to read & benefit from them.

* Read the updates of the HOA Political Scene Blog via your favourite service (as, Yahoo).

* Share this with your social media, or send it to your friends through the form at Forward HOA's Political Scene. You'll get ebooks for this too.

* The Main Sudanese humanitarian and political issues at:

Comments on Sudan| South Sudan| Sudan| Sudanese Cultural Forums| Sudanese Economical Forums| Sudanese Forum| Sudanese Forums| Sudanese Online| Sudanese Political Articles| Sudanese Regime’s Political Crimes| Sudanese Regional Politics| Sudan Online| Write about Sudan|

* Other Sudanese issues in Arabic and English at:

About Darfur| Alert Sudan| Arabic HOA Political Scene| Army Torturers in Sudan| Arrest Sudanese Dictator| Arrest Sudanese Dictator Comments| Background on Sudan's Comprehensive Peace Agreement| Background on Sudan's Comprehensive Peace Agreement Comments| Caligula the Sudanese| Comprehensive Peace Agreement| Comprehensive Peace Agreement Perplexed Sudanese| Comprehensive Peace Agreement Perplexed Sudanese Comments| Crimes Committed By Sudanese Dictators| Crimes Committed By Sudanese Dictators Comments| Crisis Group| Darfur| Darfur Crisis| Darfur Crisis is Social Crisis| Darfur Crisis is Social Crisis Comments| Darfur Rebels| Democracy and Justice in Sudan| Democracy and Justice in Sudan Comments| Democracy in Sudan| Democracy is Not for the Mass in Sudan|

* WhatsApp pages at:

Are You Intellectual 38: حوار سياسة في واتساب جات WhatsApp Political Chat| HOA WhatsApp Political Dialogue| WhatsApp Advices: لتعرف ان الكتابة علي النت تختلف عن الكتابة العادية| حوار مفاهيم في واتساب جات - WhatsApp Conceptual Dialogue| WhatsApp Cultural Chat| WhatsApp Educational Chat|

Click here to read or post comments

Join in and write your own page! It's easy to do. How? Simply click here to return to Invitation 1 - HOA's Friends.

"Follow", "like", "tweet", or "pin" the pictures to express your love! Thanks

Journalist Khalid Osman




HOAs Political Poetry Imaged

Up, you can like, pin, share and enjoy Arabic poetry on beautiful images.

Down, you can get the books and enjoy reading poetry, politics and stories.

My Books!

Poet Khalid Osman's poetry, Rising of the Phoenix
Poet Khalid Osman, Rising of the Phoenix, Arabic poetry
Publish Your Book

Let's be the publishers of your book. Use the form at Contact Us.




Writer Khalid Osman's Book, Love in the Internet Time
Writer Khalid Osman's book, Political Tragedy of the Horn of Africa
Work From Home With SBI!