ما نتفه التوم النتيفة

by الفاضل عباس محمد علي

2 ما نتفه التوم النتيفة



بداية هذا المقال علي صفحة أسماء ساطعة في تاريخ الحزب الشيوعي السوداني

وعلى ذكر سنار، فقد وردت أسماء مولانا شيخ الخير ومحمد فضل الله كمؤسسين لإتحاد مزارعي النيل الأزرق، وعلى ذلك يشكر الأخ النتيفة؛ ولكن الصورة السنارية لا تكتمل إلا بذكر عيسي أحمد آدم (حكيم) سكرتير الإتحاد منذ تأسيسه فى مطلع الخمسينات ومسؤول سياسي فرع الحزب، وبذكر النجار عبد الرحيم عبد الرحمن وجمال حسين الموظف ببنك باركليز. وبهذه المناسبة كذلك، لا بد من ذكر الشيخ العبيد عامر أحد مؤسسي ورئيس اتحاد مزارعي النيل الأبيض منذ بداية الخمسينات كذلك، ولقد كان هو والشيخ الخير عضوين باللجنة المركزية منذ المؤتمر الرابع؛ ولا بد من وقفة فى كوستى موطن شيخ العبيد لنتذكر شاعرها الفحل شابو أمد الله فى أيامه الذى كتب عن زحف الفساد وأحابيل الإفساد أيام دكتاتورية عبود بقوله:
(زمانك يافتى خرب، فكن يامهجتى خربا!)،

ماذا تراه قائلاً اليوم عما نراه من فساد يتقاصر أمامه ما شهدته أيام عبود ونميري؟ كما لا بد أن نذكر من أهل كوستي المناضل المثقف مكي أبو قرجة الذى غيبه الموت مؤخراً، عليه رحمات الله.

ولقد ذكر النتيفة إثنين من المناضلين الأقباط الذين عملت معهم فى مجال السلام والتضامن، هما الراحلين فوزي التوم والدكتور سليم عيسي، ولكنه أورد إسم "صبري جسور" فى معرض رصده لرفاق الخرطوم بحري، بينما نسي أباه عثمان جسور أحد أهم مؤسسي الحركة النقابية العمالية، كما لم يذكر الراحل سعودي دراج. أما محمد عثمان جسور (صبري) الذى اختطفه المنون وهو فى ميعة الشباب فى مطلع سبعينات القرن الماضي، فقد كان شعلة من النشاط منذ عودته من البعثة الدراسية فى رومانيا، وقد زاملته فى (جمعية التضامن مع الشعب اليوناني) أيام كان ذلك البلد يمر بكابوس الدكتاتورية العسكرية؛ ولقد جلبنا فلم "Z" الذى يروى قصة نضال اليونانيين ضد تلك الدكتاتورية، بمساعدة الراحل البروفيسير على المك ونادى السينما فى شتاء 1970، وأقمنا مهرجاناً دعونا له الموسيقار المناضل ميكي ثيودوراكيس واضع موسيقي فلم Z وكذلك فلم "زوربا الإغريقي"، واحتشد الزملاء أمام مدخل سينما كلوزيوم حاملين اللافتات المكتوبة باليونانية والعربية قبيل عرض الفلم الذى افتتحه ثيودوراكيس، بين هتافافات الرفاق: (فيفا ديموكراتيكا)، فسالت دمعتان على خد ذلك العملاق، وتكرر نفس الشيء فى الحفل الذى أقامته له جمعيتنا بالتعاون مع نادى السينما بداره بالقرب من جامعة الخرطوم، حيث غنى له عبد الكريم الكابلي.

ومن الشخصيات التي يتوجب ذكرها فى مجال العمل التضامني الأستاذة خديجة صفوت التى أسست معنا "هيئة التضامن الإفريقي" لتقديم كل المساعدات السياسية والأدبية والدعائية الممكنة لحركات التحرر الإفريقية، وكان لها قصب السبق فى بناء الجسور مع العديد من تلك الحركات، بل ولقد اصلت جهودها بعد حصول تلك الدول على استقلالها وعملت ببعض جامعاتها، وصنفت كتاباً بعنوان "رسالة إلى بولين لوممبا"، ومئات الكتب والإصدارات الأخرى، وما زال عطاؤها متواصلاً بالجامعات الأوروبية والبريطانية.

ولقد عجبت لغياب أسماء ناصعة كانت من المؤسسين للحلقات الأولى للماركسيين، على الرغم من تحولهم لاحقاً للحركة الإتحادية، مثل المجاهد محمد أمين حسين وأحمد زين العابدين وعبد الماجد أبو حسبو ومحمد الحسن عبد الله يس وحسن عبد القادر، ولغياب أول سكرتير ل"مؤتمر الشباب" عام 1948، عوض محمد عبد الرازق، من أهالي الجابرية محلية الدبة، قبل أن يتحول إسم الحزب إلى "حستو"، وعمالقة آخرين مثل حسن الطاهر زروق وأحمد محمد خير (المعلم) والطيب حسب الرسول وعبد الوهاب بوب ومحمد سيد احمد صاحب مكتبة الفجر بمدني لاحقاً، وعبد القيوم محمد سعد والبروفيسير على محمد خير والبروفيسير شريف الدشوني والدكتور فاروق محمد إبراهيم والدكتور أسامة عبد الرحمن النور عليه رحمة الله، وإبراهيم جاد الله وبرير حامد الأنصاري وآدم مهدي عليهما الرحمة، والدكتور محمد مراد أمد الله فى أيامه.

تابع علي صفحة ما نتفه التوم النتيفة 3


About Darfur| Alert Sudan| Army Torturers in Sudan| Arrest Sudanese Dictator| Background on Sudan's Comprehensive Peace Agreement| Caligula the Sudanese| Comments on Sudan| Comprehensive Peace Agreement| Comprehensive Peace Agreement Perplexed Sudanese| Crimes Committed By Sudanese Dictators| Darfur Crisis is Social Crisis| Did You Know the Root Causes of the Conflict in Darfur?| Equalize Regional Sharing to Settle Regional Problems| Muslim Brothers Octopus in Sudan| NIF's Political Crimes| South Sudan| Sudan| Sudanese Arabic Political Articles| Sudanese Cultural Forums| Sudanese Economical Forums| Sudanese Forum| Sudanese Forums| Sudanese Online| Sudanese Political Articles| Sudanese Political Parties| Sudanese Regime's Political Crimes| Sudanese Regional Politics| Sudan Online| Write about Sudan| فساد التعليم الجامعي في السودان| الحكم بالسجن والغرامة في قضية شركة الاقطان السودانية| بيان الحزب الشيوعي السوداني حول ارتفاع اسعار السلع الاساسية في السودان| بضع أسئلة تنتظر اِجابة الشعب السوداني| البوتجاز وسماسرة الغاز في السودان| رجل الصين في الحكومة السودانية| مؤشرات اقتصادية لإنهيار الإقتصاد السوداني| Sudanese Economical Updates 1| الحملة الوطنية العالمية لمواجهة المرحلة الجديدة للإبادة الجماعية في جبل مرة ودارفور| استمرار النظام المهووس دينيا في السودان في جرائمه ضد حقوق الانسان| أبناء دارفور يتظاهرون غدا بالمملكة المتحدة| قوانين مجحفة ضد الحريات الاساسية في السودان | بيان صوت شرق السودان الحر| احتمال تساقط الجليد بالسودان| رئيس جهاز الأمن والمخابرات السودانية يوجه رئيس النظام الديكتاتوري السوداني| نظام السودان العسكري الديني يحرق جبل مرة لجعله قاعدة للأرهاب الدولي| رئيس جيبوتي يشيد بالديكتاتور السوداني بمناسبة اِفتتاح مستشفى "عمر حسن البشير" بجيبوتي | ما نتفه التوم النتيفة 2| تدمير الشخصية السودانية| بيان سياسي من قوي الاجماع الوطني السوداني لجماهير الشعب السوداني| فشل اخر جولة للمفاوضات غير الرسمية بين الحركة الشعبية والحكومة السودانية في برلين| المسرحي السوداني عفيف اسماعيل يعرض ثلاث مسرحيات في استراليا| نضال صحفي| معارك صحفية في الدولة الإرترية الحديثة 1| معارك صحفية في الدولة الإرترية الحديثة 2|

Click here to post comments

Join in and write your own page! It's easy to do. How? Simply click here to return to Invitation 1 - HOA's Friends.

"Follow", "like", "tweet", or "pin" the pictures to express your love! Thanks

Journalist Khalid Osman




HOAs Political Poetry Imaged

Up, you can like, pin, share and enjoy Arabic poetry on beautiful images.

Down, you can get the books and enjoy reading poetry, politics and stories.

My Books!

Poet Khalid Osman's poetry, Rising of the Phoenix
Poet Khalid Osman, Rising of the Phoenix, Arabic poetry
Publish Your Book

Let's be the publishers of your book. Use the form at Contact Us.




Writer Khalid Osman's Book, Love in the Internet Time
Writer Khalid Osman's book, Political Tragedy of the Horn of Africa
Work From Home With SBI!