آخر المستجدات السياسية الليبية

by Admin

اشتبكت قوة من المتمردين المناهضين للحكومة الليبية مع القوات الموالية لمعمر القذافي يوم أمس 17 ابريل 2011م حول اجدابيا أثناء محاولة قامت بها هذه القوة لإستعادة ميناء البريقة البترولي. و قد استطاعت القوات الموالية للرئيس الليبي قطع طريق القوة المتمردة نحو الغرب و اوقفت تقدمها نحو الميناء.

مسؤولون غربيون أكدوا انه لا توجد خطط لارسال قوات برية الى ليبيا للمساعدة في جهود المتمردين لاسقاط القذافي وهذا تأكيد تنفيه المستجدات والحوارات الجارية في لكسمبورغ. هذا ويوجد اعتراف واسع النطاق بأنه من غير المرجح ان ينجح المتمردون في هزيمة قوات القذافي حتى مع المعونة التي يجدونها من خلال الضربات الجوية بقيادة حلف شمال الاطلسي.

و أعلن الامين العام للامم المتحدة بان كي مون اليوم 18 ابريل 2011م ان المنظمة الدولية قد توصلت إلى اتفاق مع حكومة معمر القذافي لتقديم المساعدات الانسانية لمدينة مصراته التي تحاصرها قواته.

جاء ذلك في اعقاب وساطة الرئيس الجنوب افريقي و محادثاته مع القذافي في طرابلس. و أوضح متحدث باسم الحكومة الليبية ان الاتفاق ينص على ممر عبور آمن لمدينة مصراته، التي تخضع لحصار القوات الموالية للقذافي منذ بداية الأزمة السياسية في ليبيا، لإتاحة الفرصة لإيصال المساعدات الإنسانية للمحتاجين إليها في المدينة.

من جانب آخر أضاف الإتحاد الأوروبي 26 من منشئات الطاقة التي تتعامل في طرابلس الي قائمة المقاطعة الخاصة بليبيا بإعتبار ان هذه المنشئات تدعم نظام معمر القذافي. و هذه إجراءات قالت المانيا انها تشمل البترول و الغاز. و كانت كتلة الدول الـ 27 قد فرضت سلفا عقوبات إقتصادية علي ليبيا شملت قطاعات الصناعة البترولية و فرضت الحظر علي الشركات التي تتعامل مع ليبيا في هذه المجالات. هذا في الوقت الذي أشارت فيه بعض المصادر الي نية القذافي إستخدام اسلوب تدمير أسعار البترول ردا علي هذه الإجراءات الإقتصادية.

و في غضون ذلك كانت بريطانيا و فرنسا قد مارستا الضغوط علي حلفائهما في الناتو لمضاعفة الغارات الجوية علي ليبيا، و كان وزراء خارجية الإتحاد الأوروبي قد ناقشوا أثناء إجتماعهم في بداية هذا الاسبوع في لوكسمبورغ إمكانية إرسال مساعدات أوروبية سريعة الي مدينة مصراته الليبية المحاصرة منذ بداية الأزمة و دعمها بقوة عسكرية لتأمين وصول تلك المساعدات العاجلة إليها. و في ذات الوقت اطلعت مسؤولة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، كاترين آشتون الأمين العام للأمم المتحدة علي الخطوات و الإستعدادات الجارية في الاتحاد الأوروبي للقيام بهذه المهمة لمساعدة سكان مصراته الليبية.

وكانت وزارة الخارجية الليبية قد أصدرت بيانا في بداية هذا الاسبوع قالت فيه إنها أبلغت مجلس الأمن الدولي والجمعية العامة، بالإضافة إلى الاتحاد الإفريقي، بأنها ”ستواجه بشكل عنيف وغير متوقع كل من يقترب من أراضيها“، وذلك في أول رد من جانب نظام القذافي على هذه المهمة. كما أكدت الوزارة أنها لا تقبل بأي مساعدات إنسانية إلا من خلال منظمتي الصليب الأحمر، والهلال الأحمر، كما حذر وزير الشؤون الاجتماعية الليبي إبراهيم الشريف في نفس الوقت من أي وجود عسكري في ليبيا تحت غطاء بعثة إنسانية، معتبرا أن "مثل هذا العمل ستكون له نتائج خطيرة“. وأضاف في مؤتمر صحفي أن ”أي وجود لعسكريين في أية بعثة إنسانية سيعتبر بمثابة إعلان حرب“، في إشارة الي ان ليبيا تملك الحق في الرد عليه بما يناسبه.

و كان محمود جبريل، رئيس فريق إدارة الأزمة باﻟﻤﺠلس الوطني الانتقالي الليبي والمكلف بالاتصال الخارجي قد وصل الي لكسمبورغ لإجراء مباحثات في هذا الشأن مع الوزراء الأوربيين، رغم أن اﻟﻤﺠلس الوطني الانتقالي الليبي يرفض بشكل قاطع وجود قوات أجنبية على الأراضي الليبية. الا ان المراقبين يشيرون الي ان الموفد الليبي يريد معرفة حجم القوات التي يزمع الإتحاد الأوروبي إرسالها مع المساعدات العاجلة، بالإضافة الي معرفة طبيعة المهمة بالتفصيل قبل الرد على الاتحاد الأوروبي سلبا أو إيجابا.

و في الوقت الذي تبدو فيه هذه المسألة شديدة الحساسية لدى اﻟﻤﺠلس الوطني الانتقالي الليبي، فان الأوضاع في مصراته تزداد سوءا و تشير المصادر الي ان ذلك يمكن ان يجعل الموفد الليبي يتردد في عدم الموافقة الكاملة على المهمة. و يتوقع المراقبون أن يطلب اﻟﻤﺠلس الوطني الانتقالي الليبي من الاتحاد الأوروبي ضمانات بحيث لا تتحول هذه المهمة السريعة، إلى وجود مستمر للقوات الأوروبية على الأراضي الليبية.

وكان الدبلوماسيون الأوروبيون قد أجروا محادثات في بروكسيل بشأن إمكانية نشر وحدات عسكرية أوروبية في مدينة مصراته تكون مهمتها تأمين المساعدات الإنسانية للسكان الذين تضرروا بشدة نتيجة للقصف العشوائي لكتائب القذافي للمدينة منذ أكثر من ستة أسابيع. و قالت مصادر الأنباء أن الوحدات سيتم نشرها إذا تلقى الاتحاد الأوروبي طلبا من الأمم المتحدة بشأن ذلك. و تشير الأنباء الي ان المقر العسكري للاتحاد الأوروبي قد انتهى من وضع خطط للقيام بهذه المهمة في أسرع وقت ممكن. و يتوقع أن تشارك هولندا والمانيا في هذه المهمة في حالة موافقة كل من البرلمانين الهولندي و الالماني.

و تؤكد الأنباء ان قوة الانتشار السريع في الاتحاد الأوروبي ستقوم بالمهمة، والتي يتوقع ان تتولي قيادتها هولندا و التي تتولي قيادة الوحدات القتالية منذ يناير الماض. و في هذه الحالة لابد لها من الحصول علي قرار من الحكومة الهولندية و موافقة من البرلمان الهولندي وفقا للإجراءات الخاصة بمشاركة القوات الهولندية في عمليات خارج الحدود الهولندية.

الجدير بالذكر ان قوات الإنتشار السريع تتناوب قيادتها إحدى الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي كل ستة شهور. و قد تمّ تأسيس هذه الوحدات عام 2007م و تتكون اﻟﻤﺠموعة الأولى من 2350 عسكريا، بينما تتكون اﻟﻤﺠموعة الثانية من 1200 عسكريا. ويمكن لهاتين المجموعتين العمل بشكل مستقل لمدة تتراوح بين شهر وأربعة أشهر.


المسألة الليبية تمّ تناولها في بعض أعداد نشرة القرن الافريقي .السياسية الموجودة أدناه و ذلك لإنعكاساتها علي القرن الافريقي و افريقيا ككل

You are here at آخر المستجدات السياسية الليبية

Read the entry page of this comment at Readers Write Comments

Read more Arabic pages at: Arabic HOA Political Scene| Asmara| Freedom Bells| Heglig Oil Fields| New Sudan| Questions| South Kordofan, Sudan| South Sudan| الجهل السياسي للمسألة السودانية| شيكاغو والهنود السودانيون| تغييب الذاكرة يؤدي الي تفريغ المظاهرات| أدبيات التعليق السياسي حول سياسات القرن الافريقي| مؤشرات تدهور الأوضاع السياسية بالسودان| إذا الشعب في السودان أراد الحياة| مفارقات البؤس في السودان والصومال| سياسة حرق المراحل السياسية| عليّ وعلي أعدائي سياسة متهورة لنظام السودان الديكتاتوري| سياسة الاخطبوط السودانية وتعطيل حركة التاريخ| للكذب ثلاثة ألوان| كيف أحصل علي مدونة كمدونة القرن الافريقي| علي هامش إحتفالات التغييب الذهني للمواطن السوداني في كل أنحاء السودان| سودان الحركة الشعبية لتحرير السودان الجديد| لاجئون و معارضون سياسيون إرتريون في اثيوبيا يفتقدون المصداقية| خارجية اثيوبيا تؤكد مساعدة لاجئين ارتريين ضد حكومتهم| عصابة الخرطوم الحاكمة تثير النزاعات المسلحة| بيافرا السودانية ستحرق ما تبقي من السودان| البداية الرسمية لتأبين السودان كأكبر قطر في افريقيا| هل تنجح تركيا في معالجة التدهور السياسي في الشرق الأوسط?| البودا بودا موتورسايكل تاكسي جوبا الشعبي الجديد| الصومال تئن من الأثار المستمرة للحرب والجفاف| فهم سياسي صومالي جديد قد يسهم في انقاذ الصومال| قال محللين سياسيين قال| علمني هذا الإنسان النبيل| سقوط نظرية ثورة الجيش| الكويت واحدة من أهم المحطات الصحفية في حياتي| لا للدولة الدينية والإسلام السياسي في السودان| الراحل جون قرنق ليس مؤسسا لدولة الجنوب السوداني| المعارك في جنوب السودان تبدد أحلام الإستقرار| التراجيديا السياسية في بلاد السودان| كير وكيباكي يتفقان علي تصدير نفط الجنوب عبر كينيا|

Click here to read or post comments

Join in and write your own page! It's easy to do. How? Simply click here to return to Are You Intellectual?.

"Follow", "like", "tweet", or "pin" the pictures to express your love! Thanks

Journalist Khalid Osman




HOAs Political Poetry Imaged

Up, you can like, pin, share and enjoy Arabic poetry on beautiful images.

Down, you can get the books and enjoy reading poetry, politics and stories.

My Books!

Poet Khalid Osman's poetry, Rising of the Phoenix
Poet Khalid Osman, Rising of the Phoenix, Arabic poetry
Publish Your Book

Let's be the publishers of your book. Use the form at Contact Us.




Writer Khalid Osman's Book, Love in the Internet Time
Writer Khalid Osman's book, Political Tragedy of the Horn of Africa
Work From Home With SBI!